‘) ؛ }

صبغة شعر

ترغب العديد من النساء في تغيير لون شعرهن ، لكن الصبغات يمكن أن تلحق ضررًا كبيرًا بشعرهن لاحتوائها على مواد ضارة بالشعر وتسبب له الضرر. تتراكم الصبغات الكيماوية في الجسم مواد ومركبات سامة يمكن أن تسبب طفرات جينية وتسبب السرطان ، لذلك ينصح باختيار الصبغات التي لا تحتوي على مواد تسبب تلف الشعر.

صبغ الشعر التالف

  • تلف الجلد: يمكن أن تسبب الصبغة تلف الجلد ، بسبب حساسية الجلد لمكونات الصبغة ، والتهاب الجلد حول الشعر.
  • ضرر على الشعر: تعمل الصبغة على خشونة ملمس الشعر ، ويمكن أن تسبب تساقط الشعر وتلفه من تأثيرات المواد الكيميائية على فروة الرأس ، خاصة إذا تعرض الشعر لأكثر من مرحلة أثناء تغير اللون.
  • الإضرار بالأم والجنين: تنصح المرأة الحامل بعدم التعرض للأصباغ الكيماوية أثناء الحمل ، وذلك لتجنب مشاكل الحساسية والخطر المحتمل على الجنين بسبب المركبات الكيميائية والدخان المنبعث أثناء عملية الصباغة.