‘) ؛ }

مقدمة

لقد وهبنا الله تعالى طبيعة جميلة وفاخرة ، بكنوز لا تقدر بثمن من المعادن والعناصر والأشجار والنباتات والأعشاب والأعشاب المفيدة جدًا للإنسان ، لأنها تشكل علاجًا فعالًا للعديد من الأمراض والمشاكل الصحية ، كما أنها أيضًا لها فوائد تجميلية عديدة جعلتها تشق طريقها في صناعة مستحضرات التجميل ، تحتوي الأعشاب على مركبات كيميائية تستخدم لأداء العديد من الوظائف الهامة في الجسم ، والأعشاب من حولنا كثيرة ومتنوعة ، ولديها آلاف الأنواع ، مثل مثل الآس وإكليل الجبل.

الآس

في البداية سنتحدث عن عشب الآس أو إلياس ، وهو شجيرة صغيرة دائمة الخضرة ، وأنسب المناطق لنموها هي المناطق الرطبة والخصبة ، الظل ، وأوراق هذا النبات متجاورة ، ونسيجه ناعم ، عطري ، وجميل البشرة ، أما الأزهار فهي بيضاء وصغيرة. وهي محمولة على الأوراق ، والجزء المستخدم من هذا النبات هو البذور البنية داخل ثمارها ، حيث تستخدم بعد التجفيف.